صالون الشاعر حسان الساروت الادبي

صالون الشاعر حسان الساروت الادبي

..
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ابتهال الخياط // مغناطيس //

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رنا العسلي



انثى عدد المساهمات : 157
تاريخ التسجيل : 05/07/2015

مُساهمةموضوع: ابتهال الخياط // مغناطيس //   الخميس يوليو 09, 2015 7:56 pm

مغناطيس - حلقة1

السحر الاسود وغضب البحر تلة مطلة على البحر لم يأتها مَدَه منذ عصور حتى صارت صخرة سوداء ينتحر عندها كل شيء, أسير على الشاطئ ويخيل الي سماع اصوات منها تصدر فأفقد رغبتي بالنزهة وشعورا بالخوف يلازمني كلما نظرت اليها فأعود الى داري على أمل التخلص من هاجسي. راودني حلم غريب حين استيقظت فزعة منه كان رجلا بغيضا ينظر الي بمكر وخبث ورمى بصندوق شممت منه رائحة الموت فرميته بعيدا فتحول الى عجوز شمطاء سوداء تناثر منها في كل مكان نساء بشعر اسود طويل يغطي اجسادهن العارية وتعالت ضحكاتهن كالساحرات وحل التراب على المكان. كنت اتنفس بصعوبة, اي حلم مزعج كان ما رأيت؟ قررت ان اقاوم خوفي واعالج هاجسي بزيارة المكان الوحيد الذي الجأ اليه للراحة.. البحر الجميل بكل حالاته حتى عندما يكون غاضبا... ولكن حدث مالم استطع فهمه. كنت عند الشاطئ وفي مكان بعيد عن التلة السوداء حين قامت موجة عالية تتقدم فقمت هاربة من الشاطئ, ورأيت تواطئ البحر مع التلة كان يضربها ويضربها حتى لانت وصارت قطع من طين اسود بل ثعابين سود انتشرت في كل مكان.. عدت الى البلدة اصرخ مما رأيت ومحذرة الاخرين من غزو الثعابين. جاء الرجال يبحثون في المكان عند الشاطئ لكن لم يكن هناك أي شيء, نظروا الي باستغراب.. والتزمت الصمت يبدو ان ما رأيت كان تأثير حلمي ليس اكثر. وعدت الى منزلي تاركة حبي للبحر.

مغناطيس - حلقة 2

خطبة ملائكية حلَّ الليل والبحر ساكن ومجتمع من الثعابين المتراصة في حلقات حول ثعبان اسود عجوز بصوت عال كان يخطب: يا.. أنتم الغائبون عن الارض المطمورون فيها, لقد حان الوقت وحلَّ الزمن الذي به نحكم ونقيم دولتنا الاسطورية، لابد من الاستيلاء على هذه البلدات فهي الخط الفاصل بين القاتل والمقتول، سيكون البحر تحت سطوتنا ومن امواجه العاتية سيكون نهجنا واضحا للكل سنبسط احكامنا بسرعة سنحشد الحيتان معنا لتكون حربا سريعة النصر وضربتنا قاضية دون ان نزعج انفسنا بإشعال النيران وخسارة السموم التي فينا. ولهذا يجب اولا التخلص من الاسوار بشكل كامل ونبدأ عملنا من خلال الخائفين حيث ستحل الابادة ولتعلو اصواتكم بان الرب ارسلنا نحن الملائكة بالأوبئة الفتاكة ولن نتوقف حتى يأتينا الوحي باكتمال الانهيار. والامر الان هو الدخول الى باطن الارض وحفر الانفاق تحت البلدات ولكم حرية العمل فيها, خذوا وقتكم واعملوا بجد ولا بأس ان تقاتلتم او تناسلتم فيما بينكم كي لا تبرد عندكم حمية المقاتلين حتى يحل الوقت ونخرج معتلين الارض ومن عليها. هيا هبوا ايها الملائكة وافرحوا فنحن منتصرون.

مغناطيس - حلقة3

نقوش الانفاق في باطن الارض تغيرت هوية الثعابين وصاروا اقواما رجالا ونساء ينحتون تواقيعهم واسماؤهم, وضربة كل فأس تطلق موسيقى يتراقصون عليها فرحين، يعملون بلا توقف حتى كانت بعض الفؤوس تضرب بعضهم بإصرار فيُقتلون ويُتركون ليموتوا كأبطال للتاريخ دون النظر الى الهوية او الى القضية كما تعود ان يكتب ويكافئ. كانت بعض الفرق تتلاقى في الانفاق وتعود لتفترق لتفتح انفاقا اخرى, وهكذا صارت الانفاق هيكلا عظيما لمدينة سفلية تتحضر لغزو من نوع جديد. واكتملت الانفاق و اكتسبت صفة الدولة وصار لشعبها الحقوق والواجبات ولابد لها من اله منظور يُعبد وكاهن يُسمع وعلم يُرفع, هنا جاء الثعبان العجوز معلنا نفسه انه الكاهن المقدس والرب ظهر للعيان فكان عجلا ذهبيا بخوار. وتعالت الاصوات في الانفاق منشدة باسم الاله الذهبي قيام دولة الثعابين فاهتزت الارض من الصدى .كان الناس في الاعلى نيام فلم يشعروا بهزة الارض ولا تخلخل حلم احدهم ثعبان.

مغناطيس - حلقة 4

مداولات الكاهن ومجموعته المرشحة للقيادة من دولة الثعابين يجلسون الى منضدة تجعله الاعلى منهم, وله القرار الاخير مهما كانت الاراء والمقترحات فالعزم له وهو فقط من يتقن الحروب ووسائل التدمير وهو من يتصل بالرب العجل الذهبي ويتكلم معه بالوحي فيحسن التدبير والتطبيق. الكاهن: الان سأسمع منكم الخطط وكيف نتحرك لأعلم فقط مدى قدرتكم على فهم وتطبيق ما آل اليه فكري وعزمي. أشار احدهم من جهة اليمين ليتكلم. قال له الكاهن: اذن انت المؤهل الاول احسنت قل ما تريد. المؤهل الاول: سيدي ارى ان نبعث بكتيبة استطلاع تندس بين الناس في الاسواق لتسمع وترى ماهناك, فالأسواق بيوت الشياطين وبسهولة نتمكن من فهم كل شيء بسرعة. أشار اخر من اليسار, فابتسم الكاهن وأذن له بالكلام. رجل اليسار: سيدي انا مع اهل اليمين بخطتهم, ونحتاج رفدا لمعرفة اعراقهم وهل يوجد منهم من يحمل دمائنا كي نستطيع الدخول الى منازلهم والعيش بينهم والتمكن من الطرق والسيطرة بالأعين على كل شيء. قال الكاهن: كلام جميل. هل الاخرون يحملون افكارا اخرى؟ اجابه الجميع: لاعقل كعقلك ايها المقدس فمنك الوحي يتكلم ونحن جنودك. فقط تكلم ونحن نأتمر بما تريد. الكاهن: اعلموا اني اريدكم ان تنشروا كتائبكم هناك منها من سيقتل ومنها من سيخطف ومنها وهو الاهم من يكون قديسا في المنازل بينهم حتى يأتنموا لكم على حالهم وأعراضهم وعقولهم فيرجوكم للخلاص ويهبوا معكم كالعميان بلا قرار, اريدكم ان تجعلوهم كالحيوانات الشرسة ولا صلة لهم بالإنسان.. يفتكون بالكل ينكحون انفسهم كما الجن. هههههههه وانتم عندما تتمكنون انكحوا نسائهم لتمتلا بطونهن من بيوضكم فتنفجر عن صغارنا فنملأ الارض من نسلنا, لا اريد ان يبقى عرقا لبشر اريد الجميع بلا صفة انسان . هذا ما اريده منكم واعلم بانكم متقنون لعملكم وعقيدتكم بما تفعلون هبة من الرب, سأبدأ بتحضير الطلب من الرب للموافقة على نثر الذهب لتشتروا به العقول و تبسطوا سيطرتكم على الكل, وبعد ان نتمكن سنسترد بالتأكيد كل ما نعطي وربما اكثر منه بكثير. انتظروا مني ساعة الصفر للانطلاق الى هناك والليل مركبنا والبحر مملوء بالحيتان وهو معنا واتفقت معه على تصفيته هو الاخر فليكتفي بنا فلا مجير منا الا الموت. انصراف.

مغناطيس – الحلقة 5

أفكار سومرية ندوة فكرية تاريخية تمجد النظام الذي كان في هذا المكان من العالم, يعلو صوت عالم التاريخ ليحاول ان يحرك عقولا تيبست من فعل الانهيار المدني الذي كان في القمة قبل الاف السنين ليصبح في الحضيض في الحاضر وربما في المستقبل. كل ما أرجوه ان لا تجعلوني اخر العارفين بسومر العريقة, انتم منها ابناؤها ودماؤكم نقية لا يمكن ان تكونوا هكذا أما خانعين للظلم او باسطين له جهودكم وتقيمون عكس ما يحمل تاريخكم.. نهضة واحدة منكم يعود البريق سأذكركم فقط لعل الذكرى بالتاريخ وما يحمل تحرك ادراككم: كان السومريون تبعا لمدوناتهم يتعلقون بالخير والحقيقة وبالقانون والنظام والعدالة والحرية والنزاهة والاستقامة والرحمة والعفو والحنو ومن الطبيعي ان يكونوا يأنفون عن اضدادها أي الشر والباطل والفوضى واستباحة القانون والظلم والجور والاثم والتمادي في الخطأ والقساوة وانعدام الشفقة. وكان ملوكهم يتفاخرون بانهم سنّوا القوانين والنظام في البلدان وحموا الضعيف من القوي والفقير من الغني وأزالوا الشر والعنف. كانوا ببساطة مطلقة يتخلصون من الموظفين الجائرين الذين لا يخلوا منهم مكان. وينهون الظلم والاستغلال ويحمون الارملة واليتيم . وقاطعه احدهم وكان منظره غريب: ارجوك يا هذا هل تظن ان الجالسين امامك يعلمون عن اي شيء تتكلم؟ كل منهم صامت ومبحر لوحده كموجة منفردة في البحر لا يدري هل سيصل الى شاطئه ام لا. قال العالِم: هل يا اخوان صحيح كلامه؟ صفق الجميع ظنا منهم انه انتهى من محاضرته وغادروا مسرعين وسط ذهول العالم و ضحك المتكلم معه. أطرق رأسه مهموما وقال: اذن انا اخر السومريين. اقترب الرجل الاخر منه ومازال وجهه محمرا من الضحك, يا أخي لكل امة فتور وليس غير المصائب تعيد الامجاد لم يعد الكلام ينفع معهم لقد فقدوا الادراك وكأنهم تعرضوا للتنويم المغناطيسي كل الى قطب موجب او سالب سيقتل احدهما الاخر دون وعي منه. فكر معي فأنا ايضا سومري، كيف يمكن ان نوقظهم؟ عليك بالقطب الموجب وانا سأفكر بالقطب السالب وسنلتقي بلا موعد, صدقني لن ينفع اي شيء الان. قراءتي لما يجري انه هناك أمر مدبر سيلغي الكثير من الثوابت على هذه الارض, ولا اعلم ما هو, سأراقب وانت ايضا ستراقب فلا غيرنا يفكر بالأمر. الى اللقاء. صاح العالم: انتظر لم تقل لي كيف سنلتقي واين. الرجل: لا نحتاج الى موعد سنكون معا في نفس المذبح. العالم: من انت؟ ضحك الرجل وقال: انا الملك اورنمو صاحب القوانين الاخلاقية. وسار ضاحكا وملوحا له.

مغناطيس - الحلقة 6

سوق الخضار اصوات الباعة تتعالى والسوق مكتظ بالناس . امرأة ريفية كبيرة في السن وكومة من تمر ينام عليه الذباب بحرية تقدم منها شاب حسن الوجه وقال: يا أمي الا تدافعين عن بضاعتك من سيشتريها والذباب ينام بحرية معها؟ قالت: سيأتي من يأكلهما معا. ضحك الشاب وقال: أنا سآكلهما معا. بكم تبيعين؟ العجوز: الكيلو بألفين. الشاب: سأشتريها كلها. العجوز: اذن كلها بعشرة ومني لك الف فأعطني تسعة. قدم لها الشاب 9 آلاف وحمل التمر ورحل ليرميه بعيدا في كومة زبالة وهو مبتسم. عند معاودة سيره وسط الزحام التقى برجل اخر فقال له: حصلت على كومة تمر بذباب ممتازة. فأجابه الرجل: وأنا بكومة طماطم تبكي الأمرين. ثم افترقا. كانت الثعابين تمر بين الناس كهيئة رجال ذوو هيبة متواضعين ويتسوقون ويتعاملون برفق مع الجميع, كل يوم حتى صاروا زبائن مرغوبين يعطفون على الفقراء ويساعدون الكبير يقبلون ايدي العجائز ويحمدون الله على محبة الكل. اقترب الشاب من العجوز صاحبة التمر وكان الذباب مستيقظ هذه المرة فأخذ يصطادها واحدة تلو الاخرى حتى صارت العجوز تضحك منه فقالت: انك بطل لقد قتلت الكثير وبقي الكثير. قال ضاحكا: اظنها الفا. عندي سؤال يا أمي: اين تسكنين؟ قالت: أنا من قرية تبعد نصف ساعة من هنا. قال: ابحث عن سكن بسيط واكره السكن في المدينة.. هل ممكن ان تجدي لي بقربك سكن ما؟ قالت: بالتأكيد تعال غدا لتأخذ الجواب وربما مفتاح الدار. قدم لها مبلغا وقال اعطني التمر كله. فأخذه ورحل. نظرت اليه العجوز وهو يبتعد وقالت: بارك الله بك يا ولدي. وفي اليوم التالي كان المفتاح بيد الشاب, انتقل الشاب الى داره الجديد في القرية النائية وكانت الدار تطل على نهر وبجانبها بستان ففرح كثيرا بها ودفع الايجار وقال لصاحب العقار حلال عليك المال وحلال عليك وجودي, سترى البركة كلها معي. استبشر الرجل كثيرا انه اول مستأجر لا يراوغ لينقص من المطلوب. وحلوا في الدار عائلة الشاب هم اخوة واخوات وام واب بقلب واحد ولسان طيب وكرم يفوق كل كرم وحسن خلق يتساءل عنه الكل لم يرفع احدهم عينه حين المشي فدخلوا الدور واصبحوا صدر كل مجلس يجلسوه ومن المقربين للجميع . قال احد اهل القرية: ماذا ترون في حالة الخطف والقتل المنتشرة هذه الايام اني اخاف الخروج من داري؟ قال اخر: يقولون عداوات قديمة. اجاب الرجل: اني اعرف المقتول انه شخص طيب وليس له عداوة. قال الثعبان الشاب: من ليس له اعداء فهو باطل ويستحق الموت. تعجب الجالسون من كلامه, فأكمل: هكذا في الدين.. فهو رجل لا خير في دينه. تكلم احدهم: اني رجل فقير وليس لي اي اعداء فهل قتلي حلال؟ ضحك الاخرون, فقال الثعبان: ربما ان استطعت ان تجد عدوا لك فسيسقط عنك القول. واكمل قائلا: ايها الاخوة سأتكلم معكم وان كنت لا اقول الحق فردوني اتفقنا؟ قالوا: لابأس. هناك اربعة اهداف مسموحة للحياة ,اللذة والقوة والثروة والاستمرار. يجب ان يكون هناك قانون اخلاقي ديني يضع معايير ذات جدوى وتعطي تطلعات اكبر واعمق. عليكم ان تجدوا الفروقات الاساسية لتكونوا الاقوى ولا شيء سواكم. لا بقاء للمخالفين. ان اردتم ان اريكم كيف اطلبوه فقط. اجابه احد الرجال: يا لك من رجل كبير سأسير خلفك علمني الطريق لأكون الاقوى وبكامل حريتي. واخبرني عن عدو استحدثه لأكون مؤمنا بحق واستحق النقاط الاربعة للعلو. )بدأت القضية وزادت الاسراب القادمة من العالم السفلي وتلاشت الوجوه وكثر القتل وهربت الطيور وتلون الماء واصبح الركام في كل مكان جثث آدمية لا تستحق الحياة العلية... وهكذا البلدة الاولى سقطت واستمرت الامور كما يود الكاهن وكما رسم ودبر واصبحت الثعابين ولاة الامر والنهي وكل ما يقولونه صواب والفوضى عمت وخراب القوانين هو الدستور المعتمد، وسيكتمل الامر ان تحقق النصر في البلدتين الجارتين)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ابتهال الخياط // مغناطيس //
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صالون الشاعر حسان الساروت الادبي  :: الفئة الأولى :: قصص-
انتقل الى: